حدث الآن
  • وزير جيش الاحتلال يصدر قراراً بتحويل الأسير عدنان الرجبي من القدس المحتلة، للاعتقال الإداري لمدة 6 شهور
  • الأسير أحمد سامح الريماوي (26 عاماً) من بلدة بيت ريما قضاء رام الله يصعّد من إضرابه المفتوح عن الطعام رفضاً لتجديد اعتقاله الإداري بالتوقف عن شرب الماء.
  • الاحتلال يفرج عن الأسير إبراهيم السويطي من بلدة قباطية قضاء جنين بعد عامين من الاعتقال.
  • محكمة الاحتلال العسكرية في "سالم" تمدد اعتقال الطفلين الأسيرين يحيى عصيدة ومحمد خلدون من بلدة تل قضاء نابلس حتى يوم الأربعاء الُمقبل.
  • محكمة الاحتلال العسكرية في "عوفر" تمدد اعتقال الأسير يوسف ملحم من مدينة حلحول شمال الخليل حتى 28 من الشهر المقبل
  • قوات الاحتلال تعتقل فلسطينيين دخلا من قطاع غزة إلى الأراضي المحتلة
  • محكمة الاحتلال العسكرية تحكم على الأسير ياسين أبو لفح من مخيم عسكر بنابلس بالسجن لمدة 25 شهرا.
  • قوات الاحتلال تعتقل 4 فلسطينيين من تجمع الخان الأحمر شرق القدس المحتلة
  • قوات الاحتلال تعتقل الناشط أحمد العباسي من بلدة سلوان بالقدس المحتلة
  • الأسير قاسم أبو حسين من مدينة الخليل يُعلن دخوله في الإضراب المفتوح عن الطعام رفضاً للاعتقال الإداري.
الأربعاء : 03/10/2018 07:36
عدد المشاهدات 301

استشهد أسير منهم جراء التعذيب .. أنين القيد: 319 خلال شهر سبتمبر الماضي

أنين القيد - خاص - فلسطين المحتلة

 

واصلت قوات الاحتلال خلال شهر سبتمبر الماضي، حملات الاعتقال التي تشنها بشكل يومي، في أنحاء الضفة الغربية والقدس المحتلتين، بالإضافة لاعتقال الشبان والجرحى من الحدود والحواجز مع قطاع غزة.

 

وبينت "أنين القيد" في إحصائيتها الشهرية، أن اعتقالات الاحتلال طالت 319 فلسطينياً، خلال الشهر الماضي، بينهم 10 من قطاع غزة.

 

كما طالت الاعتقالات 6 نساء، بينهن الكاتبة إسراء لافي من بلدة حلحول شمال الخليل، وقد شهد شهر سبتمبر اقتحامات شبه يومية لعدد من بيوت السيدات الفلسطينيات وتسليمهن بلاغات لمراجعة المخابرات، كما حدث مع السيدة هنا مسك وزوجها الأسير المحرر جمال كرامة ونجلهم جميل، الذين تعرضوا للاعتقال عدة ساعات عقب اقتحام منزلهم في الخليل، والاعتداء عليهم بالضرب.

 

وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال خلال شهر سبتمبر، 11 طفلاً فلسطينياً وقد تعرض عدد منهم للاعتداء بالضرب خلال اعتقالهم.

 

كما شهد الشهر الماضي، استشهاد الأسير محمد الريماوي، جراء التعذيب والضرب الشديد الذي تعرض له خلال اعتقاله داخل منزل عائلته في بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، وقد احتجزت قوات الاحتلال جثمانه ل12 يوماً.

 

وفي ملف الاعتقال الإداري، كشفت "أنين القيد" أن مخابرات الاحتلال، أصدرت 107 أمر اعتقال إداري في شهر سبتمبر، بينها 55 أمر جديد لأسرى محررين وطلاب جامعات ونشطاء.

 

كما دخل 60 أسيراً فلسطينياً، أعواماً جديدة في معتقلات الاحتلال، حيث يقضي عدد منهم أحكاماً عالية وبالسجن المؤبد.

 

وفي سياق قريب من اعتداءات الاحتلال، فرضت المحاكم العسكرية خلال الشهر الماضي، مبلغ 146200 شيكل على عائلات الأسرى الفلسطينيين، كما صادرت ما يقارب 15000 شيكل خلال الاقتحامات التي تنفذها بالمنازل.

 

وفي معتقل "الشارون" تواصل أكثر من 30 أسيرة فلسطينية، رفضهن الخروج لساحة "الفورة"، احتجاجاً على تركيب إدارة المعتقل لكاميرات مراقبة للتنكيل بهن وحرمانهن من الاستقرار.

 

"أنين القيد" أكدت أن انتهاكات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين، تتصاعد بشكل يومي وتدريجي، وبخاصة مع توجه الحكومة الإسرائيلية لسحب "الإنجازات" التي حققها الأسرى خلال إضراباتهم، من خلال لجنة شكلها وزير الداخلية جلعاد أردان، وكان أبرزها تفعيل الكاميرات في قسم الأسيرات "بالشارون".

الصور